تبدو التطلعات مكررة، مع كل تشكيل حكومي جديد، لكن الآمال لا تخلو من رؤية تغيير حقيقي كواقع ملموس، فما الذي يمنع اعتلاء ذوي الكفاءة والخبرة للمناصب الوزارية؟، لا شيء يبدو في الأفق يمنع ذلك سوى مخاطر المحاصصة والترضيات فقط!، والتي يرى كثير من الخبراء والمتخصصين ان رئيس الحكومة جاد في انهاء عصر شراء الخواطر.
شدد عدد من المسؤولين السابقين وذوي الخبرة الاقتصادية عبر النهار، على ضرورة ان تكون الحكومة المقبلة حكومة تكنوقراط بتشكيلة هجومية لا دفاعية تحرز اهدافها دون الحاجة لمن يدفعها للانجاز، وتكون قادرة على تحقيق التغيير المأمول اقتصادياً واجتماعياً، مشددين على ان زمن شراء الخواطر على حساب البلد انتهى.
وشددوا على اهمية ان تأتي الحكومة الجديدة وفي يدها برنامج عمل واضح وقابل للتطبيق ينقل البلاد من التعثر إلى التطور، حيث ان الكثير من الفرص قد ضاعت، ومطلوب خطوات حقيقية للعبور الآمن للمستقبل.
ولفتوا إلى ان المطلوب رجال دولة قادرين على اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب ويتمتعون بالحزم والعزم والانجاز، مبينين انه لايشترط ان يكون الوزير قد شغل منصب وكيل وزارة بل الاولوية يجب ان تكون للأقدر على المضي قدماً نحو مسايرة التغييرات العالمية.
وأقروا جميعاً بأنه لا فرق بين رجل وامرأة في الاختيار وانما يجب ان يكون الأمر وفق معيار الكفاءة فقط مع افساح المجال للشباب.
رجال دولة
شدد رئيس اتحاد الشركات الاستثمارية صالح السلمي على اهمية اختيار وزراء تكنوقراط ناجحين، خاصة ان المرحلة المقبلة بحاجة إلى تحقيق تغيير كبير. وقال مطلوب رجال دولة قادرين على اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب، مشيراً إلى ان عامل التوقيت في اتخاذ القرارات الاقتصادية مهم للغاية.
الكفاءة وفقط
قال وزير التجارة والصناعة الأسبق ورئيس مجلس ادارة الشركة الكويتية للاستثمار د. يوسف العلي: لست مع التمييز بين الرجل والمرأة في المناصب القيادية، ومن حق من يثبت كفاءته وجدارته ان يعتلي المنصب.
خليط مناسب
رأت عضو مجلس ادارة غرفة التجارة والصناعة نائب رئيس مجلس ادارة هيئة تشجيع الاستثمار المباشر وفاء القطامي، ضرورة ان يخلط التشكيل الحكومي بين التكنوقراط والسياسة، فكلاهما مطلوب للمرحلة المقبلة.
برنامج محدد
تمنت وزيرة التجارة والصناعة السابقة د. أماني بورسلي ان تكون اجراءات الحكومة الجديدة حقيقية وفعالة عن طريق اعلانها عن الخطط المستقبلية القادمة وان يكون هناك جدول أو برنامج واضح قابل للتنفيذ، مشددة على اهمية ان يكون البرنامج مقبولا لكل الأطراف.
الاقتصاد أولاً
قال نائب رئيس اتحاد وسطاء العقار عماد حيدر: نحن على ابواب مرحلة جديدة من المصالحة الوطنية، تتطلب تشكيل سلطة تنفيذية تُحقق ما هو مرجو منها للمرحلة القادمة والتركيز على الجانب الاقتصادي اذ لابد من اختيار وزراء اقتصاديين على مستوى محترف.
فكر جديد
قال عضو اتحاد الصناعات خالد العبدالغني، ان الكويت بها شباب متميز من ذوي الامكانات العالية في المجال الاقتصادي ولابد من الاستفادة منهم، لاننا نحتاج إلى فكر جديد للقضايا الاقتصادية خارج الصندوق من خلال وضع رؤية متكاملة لاهم المشاكل الاقتصادية.

معلومات إضافية

  • الجريدة النهار

شارك الصفحة على

تواصل معنا

انستغرام: @alqalaa_kw
تويتر: @alqalaa_kw
فيس بوك: @alqalaa.realestate
إيميل: Info@alqalaa.com.kw

اتصل بنا

تليفون: 22402020
فاكـس: 22402021
موبايل: 55402020

العنوان

الشرق - شارع احمد الجابر - دار العوضي - بالميزانين

أوقات الدوام

الأحد - الخميس:
          09:00ص - 01:00م 
          05:00م - 09:00م